الضيف يأتي مع رزقه

الضيف يأتي مع رزقه

كان يوجد صحابي مضياف.كانت لا تتحمل زوجته أن تراه يأتي الضيوف مع زوجها كل يوم.قالت الإمرة:"أنت تأتي كل يوم مع الضيوف و هم يأكلون رزق أطفالنا".لم يهتم الرجل بقول زوجتها و استمر أن يأتي مع الضيوف كل يوم.لم تستطع الصحابة أن تتحمله فذهبت و شرحت الموضوع لرسوالله.قالت الصحابة"يا رسول الله!  إن زوجي يأتي مع الضيوف إلى البيت كل مساء.ينقص أموال التي يحصل زوجي.إذا أمرض في يوم من الأيام إنني أخاف أن أموت من الجوع.نبينا دعا زوج المرأة إلى حضوره.ثم استمع منه حالها.قال الصحابي"إنني لا أستطيع أن أكون بدون الضيوف.يعطيني وفرة و مرح أن يكون الضيوف حول مائدتي".سأل النبي المرأة"إذا يكون ليس أكثر من ذلك،أ ستتقبل"؟المرأة لم تقبل و قالت:"إنني لا أستطيع أن أقبل يأكل الأخرون رزق أطفالنا."عندما يصر الرجل على ضيف واحد قبلت المرأة.في المساء،رأت زوجها مع ضيوفين إلى البيت مرة أخرى.كانت المرأة غاضبة و غير مرتاحة.ذهبت إلى المطبخ لتحضير الطعام و أعدت الطعام لثلاثة أشخاص.بعد قليل رأت أن الضيوف ينصرف و يذهب.سألت المرأة لزوجها"لماذا ذهبت ضيفك الثاني دون أن يأكل؟" أجاب الرجل"لا أعرف الضيوف الثاني الذي تتحدثين عنه.أتيت مع الضيف و هو في الداخل".لم يفهموا أي شيء عن هذا الحدث و ذهبوا إلى رسول الله.شرحوا الحادثة لرسول الله.فقال سيدنا"نعم،أتى ضيفان إلى البيت.لكن أحدهم لم يكن إنسانًا.بل رزق إتخذ بشكل إنسان.فهمت المرأة الحادثة.يجب أن نتعلم جيدا أن كل الضيوف يأتي مع رزقه.و لا أحد يستطيع أن يأكل رزق أحد أو ينقصه…